الصفحة الرئيسية > على الهامش.. دراسات ومقالات للتحميل > حيرة.. مصطفى نور الدين

حيرة.. مصطفى نور الدين

السبت 2 كانون الثاني (يناير) 2010, بقلم مصطفى نور الدين عطية

حيرة


.. مصطفى نور الدين

..بكت زوجته.. فتح عيناه.. أنصت.. ارتفع بكاؤها.. أغلق عيناه.. شهقت.. أدار لها ظهره.. صرخت.. وضع الوسادة فوق رأسه.. في الصباح.. رن المنبه.. تركت زوجته الحجرة.. عادت.. نادته لينهض.. لم ينهض .. لمستنه برفق.. قبلت جبينه.. لم يتحرك.. صرخت.. هرولت خارج الحجرة.. جاء رجال حملوه.. وضعوه في عربة تطلق ضوضاء...

أي رسالة أو تعليق؟

من أنت؟
مشاركتك